وفد من الاتحاد الأوروبي ومدير مكتب اراسموس بلس يزور الجامعة الإسلامية

وفد من الاتحاد الأوروبي ومدير مكتب اراسموس بلس يزور الجامعة الإسلامية

استقبل الأستاذ الدكتور ناصر إسماعيل فرحات- رئيس الجامعة الإسلامية بغزة، وفداً رفيع المستوى من المفوضية الأوروبية برئاسة السيد ابراهيم العافية -رئيس التعاون، والسيد أدوردو كومو -رئيس قسم عمليات دعم الاقتصاد الكلي والتنمية الاجتماعية، والسيد يعقوب ارتس- مدير برنامج التعليم، ويرافقهم السيد أيمن فتيحة- مدير مكتب الاتحاد الأوروبي في قطاع غزة، والدكتور عبد الكريم ضراغمة-مدير مكتب اراسموس بلس في فلسطين، والدكتور اياد أبو سمرة- مدير الاعتماد والجودة في وزارة التربية والتعليم. وشارك في استقبالهم الأستاذ الدكتور أحمد محيسن-نائب الرئيس للشئون الإدارية، والدكتور خالد الحلاق- عميد الشئون الخارجية، والدكتور سامي شعث- نائب عميد الشئون الخارجية.

من جانبه،  رحب الأستاذ الدكتور فرحات بالوفد الزائر، مؤكدًا على أن الجامعة الإسلامية مؤسسة أكاديمية تسعى للنهوض بالمستوى العلمي والثقافي والحضاري، وتعمل على مواكبة الاتجاهات الحديثة في التعليم العالي والتطور التكنولوجي، وتشجع البحث العلمي وتساهم في بناء الأجيال وتنمية المجتمع.

من ناحيته، أعرب السيد العافية عن سعادته لوجوده في هذا الصرح العظيم، مؤكداً على أهمية هذه الإنجازات وخاصة فيما يتعلق بمجالات اهتمام الاتحاد الأوروبي، وشجع على المزيد من التعاون.

وشكر الدكتور ضراغمة الجامعة الإسلامية على حسن استقبالهم، وأعرب عن سعادته لزيارة الجامعة الإسلامية للمرة الأولى، مشيراً إلى استعداد مكتب اراسموس بلس لتوفير المساعدة اللازمة لضمان تقدم الجامعات الفلسطينية في برنامج اراسموس بلس بمحاوره المختلفة، وشجع على التقدم بمقترحات مشاريع ضمن مجال التعليم والتدريب المهني والشباب.

بدورها، قدمت الأستاذة ولاء صافي- منسق مشاريع التبادل الدولي في الجامعة- عرضاً تقديمياً لأهم الحقائق والإنجازات للجامعة، وأهم مراكزها وبرامجها الأكاديمية، بالإضافة إلى الحديث عن البعد الدولي للجامعة ومشاركتها في المشاريع الدولية والتي نتج عنها شراكات دولية مع ما يزيد عن مئة وخمسين جامعة دولية وإقليمية ومحلية.

ومن جانبه، قدم الدكتور صادق عبد العال- مدير مشروع REACH-عرضاً مختصراً عن مشروع تعزيز فرص العمل عن بعد لخريجي الجامعات الفلسطينية، وتحدث عن أهمية المشروع في إعداد وتجهيز الخريجين وتزويدهم بالقدرات للعمل الفعال عبر الحدود ومواءمة سوق العمل الدولي، حتى يتمكنوا من تطوير إمكاناتهم والمشاركة بنشاط في التنمية الاقتصادية المستدامة في فلسطين.

وعلّق السيد ابراهيم العافية عن أهمية هذا المشروع ونوعيته، ومدى ملاءمته مع التوجهات الحديثة للاتحاد الأوروبي وتشجيعه للعمل عن بعد.

ومن جانب آخر، تم التطرق للحديث عن مشاريع التبادل الدولي التي نفذتها الجامعة، وتم الاستماع إلى تجارب طلبة الجامعة المشاركين في هذه المشاريع للحديث عن أهم التحديات والفوائد من المشاركة.

وتجول الوفد الزائر خلال زيارته للجامعة في متحف الجامعة للتعرف على أهم إنجازات وإسهامات الجامعة الإسلامية في المجالات الأكاديمية والبحثية والحصول على الجوائز في مختلف المجالات، وجرى في ختام الزيارة تكريم الوفد.

وخلال زيارة الوفد لقطاع غزة، تم عقد لقاء خاص للحديث عن مشاريع التبادل الدولي بوجود الدكتور عبد الكريم ضراغمة وكلا من السيد يعقوب ارتس وأدوردو كومو، وبحضور طلبة وطاقم الجامعة المشارك في فرص التبادل الدولي، وتم الوقوف على أهم الصعوبات التي واجهت الطلبة، ولفت المشاركون إلى أهمية فرص التبادل.

ومن الجدير بالذكر، أن الجامعة الإسلامية وضمن برنامج اراسموس بلس قد حصلت على تمويل لثلاثة مشاريع دولية كمنسق رئيسي للفريق، و(11) مشروع كشريك، بالإضافة إلى (65) مشروع تبادل دولي التي وفرت حوالي (300) فرصة تبادل دولي لطلبة وطواقم الجامعة.