بتمويل من برنامج اراسموس، عضو هيئة تدريس ينهي فترة تبادل دولي من أجل التدريس في جامعة مينهو- البرتغال

بتمويل من برنامج اراسموس، عضو هيئة تدريس ينهي فترة تبادل دولي من أجل التدريس في جامعة مينهو- البرتغال

بتمويل من برنامج اراسموس بلس الأوروبي وضمن مشاريع التبادل الدولي، شارك الأستاذ الدكتور محمد شبات- أستاذ دكتور في الفيزياء- في فرص تبادل دولي من أجل التدريس في جامعة مينهو في البرتغال، والتي تعتبر إحدى أفضل الجامعات البرتغالية. وقد تم استضافة الأستاذ الدكتور شبات من قبل قسم الفيزياء في جامعة مينهو متمثلة بالبروفيسور Mikhail Vasilevskiy مدير مركز الفيزياء في الجامعة، والدكتورManuel Filipe Pereira.

وتأتي هذه الزيارة ضمن نشاطات مشروع التبادل الدولي جيمس JAMIES، والذي هو نتاج شراكة مع جامعات برتغالية هي (جامعة مينهو، جامعة الغارف، جامعة لشبونة الجديدة، جامعة بورتو وجامعة UTAD) مع عدة جامعات في الشرق الأوسط في فلسطين، سوريا، لبنان، الأردن وتونس، حيث يتيح المشروع التبادل الدولي بين طلبة وطاقم الجامعات الشريكة اما للدراسة، التدريس أو التدريب.


هذا وقد قام الأستاذ الدكتور شبات خلال زيارته- والتي استمرت خمسة أيام- بزيارة الى مختبرات الفيزياء، ومختبرات قسم البصريات الطبية في الجامعة، ولقاء مع بعض طلبة الدراسات العليا، بالإضافة الى جلسات عمل ولقاءات مع مدير مركز المواد الاصطناعية البروفيسور Senentxu Lanceros-Méndez. هذا وقد قام أيضاً بإلقاء عرض عن الجامعة الإسلامية، ومحاضرة بعنوان التعليم العالي في فلسطين، ومحاضرة عن الطاقة الشمسية ونمذجة الخلايا الشمسية.


ومن جانبه، أضاف الدكتور خالد الحلاق-عميد الشئون الخارجية في الجامعة- أن العلاقات الخارجية تولي أهمية بالغة للمشاركة في النشاطات الدولية القائمة على التبادل الأكاديمي الدولي مع الجامعات المختلفة حول العالم، وذلك لما فيه من فوائد تعود على طلبة الجامعة وموظفيها الأكاديميين والإداريين. حيث تسعى العلاقات الخارجية للتقدم بمقترحات مشاريع لبرامج التبادل الأكاديمي وبالشراكة مع جامعات مختلفة في مختلف دول العالم مثل دول أوروبا وتركيا، ومن أشهر البرامج التي تمول أنشطة التبادل الأكاديمي والتي نفذت الجامعة من خلالها مشاريع تبادل أكاديمي: برنامج اراسموس بلس الأوروبي، وبرنامج التبادل الثقافي التركي مولانا.