بتمويل من برنامج اراسموس بلس، عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر يزور جامعة تامبيري في فنلندا

  • 02.13.2019

ضمن مشاريع التبادل الدولي الممولة من برنامج اراسموس بلس الأوربي، أنهى الدكتور سعيد الغرة- عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر- بالجامعة الإسلامية بغزة، زيارته لجامعة تامبيري في فنلندا (University of Tampere). حيث كان في استقباله السيدة لاورا لالو- من مكتب العلاقات الدولية بجامعة تامبيري، والسيدة كاتارينا ستاهلي -منسقة مكتب التعليم الدولي.


وخلال زيارته، التقى الدكتور الغرة بالسيدة ماريا روكونن- منسقة برنامج Y-Campus، وهو موازي لحاضنة الأعمال والتكنولوجيا بالجامعة الإسلامية، حيث قدمت السيدة ماريا عرضاً لطبيعة العمل لديهم، وكذلك قدم الدكتور الغرة عرضاً تفصيلياً عن عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الإسلامية ومراحل تطورها والمراكز والوحدات التابعة لها، مع التركيز على حاضنة الأعمال والتكنولوجيا، وعلى برامج تعليم الطلبة ذوي الاعاقة المختلفة بالجامعة الاسلامية مع التركيز على فئة ذوي الاعاقة السمعية.


وعبّر الدكتور الغرة عن مدى الفائدة التي تم اكتسابها من الزيارة؛ وخاصة في ظل التطور الموجود والامكانيات الهائلة لمختبرات البحث العلمي في الجامعة، ومختبرات المهارات السريرية المحوسبة، حيث قام بزيارة كلية الطب ومختبرات البحث العلمي ومختبرات المهارات السريرية. وكأحد مخرجات هذه الزيارة، تم تقديم دعوة لمديرة مختبرات المهارات السريرية -البروفيسور نينا كوتري- المتخصصة في التعليم الطبي للمساهمة في تدريب طواقم كلية الطب في الجامعة الإسلامية. هذا وقام الدكتور الغرة بزيارة المستشفى الجامعي والاطلاع على كيفية تدريب الطلبة في المرحلة السريرية، حيث يتكون المستشفى من العديد من المباني التي تخص كل تخصص بشكل منفصل.


هذا والتقى الدكتور الغرة بفريق مشروع "تدريب المدربين عبر الإنترنت: مبادرة لتطوير الممارسات التربوية في التعليم العالي الفلسطيني-FinPal، وهو مشروع ممول من وزارة الخارجية الفنلندية وبادارة جامعة تامبيري، والتي تعتبر ثاني أكبر جامعة في فنلندا.


وتخلل الزيارة القيام بجولة للتعرف على مرافق جامعة تامبيري، وزيارة بعض الأماكن التاريخية والتراثية في المدينة. وفي نهاية الزيارة، تم دراسة سبل التعاون المستقبلية بين الجامعتين، وتقديم مشاريع مستقبلية مشتركة. وعبّر طاقم جامعة تامبيري عن مدى سعادتهم بالتعاون مع فلسطين والجامعة الإسلامية.